أتحمل على عاتقك موسم البرد والإنفلونزا

                                    بسم الله الرحمن الرحيم 


                    أتحمل على عاتقك موسم البرد والإنفلونزا

     

    أتحمل على عاتقك موسم البرد والإنفلونزا
    أتحمل على عاتقك موسم البرد والإنفلونزا

     

     إليك الآن 5 أطعمة للحماية من البرد والإنفلونزا، فيجب أن تحمى نفسك من خلال الأطعمة التي تعزز الجهازالمناعي وتساعد على تحسين قدرة الجسم على محاربة المرض.


      وهذه الأطعمة الخمسة تتمثل في:
    1- سمك السلمون:

    الأسماك الدهنية مثل السلمون تحتوي على نسبة عالية من البروتين، وأحماض أوميجا 3 الدهنية. وتقول "Tonia Reinhard" (محاضِرة التغذية وعلوم الأغذية : "هناك حاجة إلى البروتين لتجميع هياكل الجهاز المناعي بما في ذلك الجلد والأغشية والخلايا والأجسام المضادة".

    وبدون بناء هذه التراكيب، يكون الجهاز المناعى كالجندي الذي لا يملك سيفًا، وسيكون بلا حماية ضد الفيروسات وغزاة البكتيريا، فتنصح "تونيا" ب "3 ounce" (وحدة وزن) أو أكثر في الأسبوع من السلمون.

    2- الزبادي اليوناني:

    هذا الزبادي عالي البروتينات غني بالبروبيوتيك، تقول تونيا : "إن الزبادي يعزز نظام المناعة لأن البكتيريا النافعة في اللبن تمنع البكتيريا الضارة من التزايد المستمر". وتوصي بتناول "8 ounce" في اليوم.

    3- البيض:

    تحتوي البيضة متوسطة الحجم على 6.8 جرام من البروتين (تبلغ الكمية اليومية الموصى بها 50 جرامًا من بروتين FDA)، فالبروتين ضروري لبناء العضلات والحفاظ على قوة الجسم .

    البيض أيضًا غني بالفيتامينات والمعادن بما في ذلك B6 وB12، التي تساهم في صحة الجهاز المناعى.

    4- المكسرات:

    وجبة خفيفة عالية البروتين، وهي أيضًا مصدر ممتاز للسيلينيوم والزنك وهما المعادن التي لا غنى عنها لصحة الجهاز المناعي.
    5- الفلفل والخضروات ذات أوراق خضراء داكنة:

    على الرغم من أنك قد تفكر في الحمضيات، ولكن عندما يتعلق الأمر بالحصول على المزيد من فيتامين (ج) فالفلفل والخضراوات الورقية الداكنة مثل اللفت، والسبانخ، والخس، وبراعم البروكسل، وحزمة البروكلي فى المرتبة الأولى.

    في حين تقول تونيا أن فيتامين (ج) لا يمكنه القضاء على البرد أو الإنفلونزا، بل إنه فقط يستطيع أن يقلل الوقت الذي تتأثر فيه به.

    ويحتوي الفلفل الأحمر على ما يقرب من ثلاثة أضعاف محتوى فيتامين (ج) كمادة برتقالية، وتنصح تونيا بتناول على الأقل بعض هذه الخضراوات نيئة، أو غمسها في الحمص للحصول على بعض البروتين الإضافي؛ لزيادة المحتوى الغذائي.

    وتقول أيضًا: "إن كثير من الخضراوات تحتوي على نسبة عالية من فيتامين (ج)، ولكن طبخها يقلل هذه النسبة".

    ____________________________
    ترجمة : سارة سيد
    تدقيق : برديس ماهر
    تصميم : محمد يحيى
    المصدر : https://bit.ly/2P1SrpV



                                                                32245

     
    شارك المقال
    Unknown
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع El Fedawy tec || الفداوي للمعلوميات .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق