كيفية الحماية من العدوى بحشرة المعدة

                                   بسم الله الرحمن الرحيم 




                    كيفية الحماية من العدوى بحشرة المعدة

     

     

    كيفية الحماية من العدوى بحشرة المعدة
    كيفية الحماية من العدوى بحشرة المعدة

     

    ليس سهلا أن تصاب بداء (Norovirus - بق المعدة - حشرة المعدة) حيث أنه واحدٌ من الأمراض التي يصعُب التحكم بها، حيث أنه فيروس شديد العدوى يسبب الإسهال والقىء ويمكن أن ينتقل من شخص لآخر،
     على سبيل المثال: اما بالمصافحة أو الإعتناء بشخص مريض أو بتناول طعام ملوث أو لمس الأسطح الملوثة.

     ويحدث هذا بسهولة جدًا، في الأماكن التى يجتمع فيها الناس مثل: المؤتمرات، والألعاب الأولمبية.

    وقد استخدم باحثون في دراسة جديدة بعض الحلول الرياضية المعقدة للتوصل إلى إجابة بسيطة على سؤال (كيف نحمي أنفسنا من الإصابة بهذا المرض) ألا وهي: اغسل يدك!.

    لتحقيق فهم أفضل لهذه الأمراض وكيفية الوقاية منها ابتكر الباحثون نموذجًا رياضيًا لتفشي المرض بإستخدام بيانات عن انتشاره؛ حيث قام الباحثون بحساب معدل التكاثر (متوسط عدد الحالات التي تصاب بالعدوى من شخص واحد ) فوجدوه نسبةٌ مرتفعة بالمقارنة مع الإنفلونزا الموسمية.

    أكدت دراسة حديثة أن معظم حالات العدوى كانت من شخص لآخر، وليس من خلال الإتصال مع البيئة، وبسبب ارتفاع نسبة المصابين الذين تظهر الأعراض؛
    فإن اجراء: كالحجر الصحي الذاتى ليس فعالاً لوقف هذا التفشى. بالإضافة إلى ذلك ولأن الفيروس شديد الصعوبة فإنه من الصعب قتله على الأسطح ولا يتطلب الأمر سوى عدد قليل من جزيئات الفيرس؛ لإصابتك وذلك على حد قول "Sherry Towers" التي ذكرت أيضا "مع أكثر عمليات التنظيف شدة؛
    فمن المستحيل إزالة جميع الفيروسات من على الأسطح الملوثة."
    قدر الباحثون أن التنظيف البيئي الدقيق سيقلل من حجم تفشي الفيرس بنسبة ٦٠ بالمئة على الأكثر. ولكن من ناحية أخرى فمن الممكن أن يقلل غسل اليدين بعناية من حجم الإصابة بنسبة ١٠٠ بالمئة مما يعنى أنه يمكن أن يمنع من تفشي المرض بالكامل.

    وقالت "Towers": "بما أن الطريق الرئيسي للعدوى هو الإتصال باليد فلايمكن أن تصاب بعدوى إذا غسلت يدك جيد قبل الأكل أو لمس الوجه".

    وقال الباحثون على الجميع أن يغسل يده بشكل دقيق وهو أمر لايحدث دائما في الحياة العادية. كما أشار الباحثون إلى أن وجود اللافتات في الحمامات وأماكن تناول الطعام،
    قد تعزز من أهمية غسل اليدين، ويمكن أن تكون مفيدة لمنع تفشي المرض. وأوصت "Towers": بأن يقوم الناس بغسل أيديهم لمدة لا تقل عن ٢٠ ثانية بالماء والصابون قبل تناول الطعام وبعد استخدام الحمام أو لمس الأسطح الملوثة.

    ____________________________
    ترجمة:-ساره سيد
    تدقيق:-إسراء الصوفاني
    تصميم:- سلمى وافي
    المصدر:-https://bit.ly/2DyvLvu

                                      
                                        84854
                                         8485448 84854



    شارك المقال
    Unknown
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع El Fedawy tec || الفداوي للمعلوميات .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق